دليل المملكة مكافحة الحشرات القضاء علي حشرة البعوضة

القضاء علي حشرة البعوضة

0 Comment


البعوض هو أحد اكثر الحشرات انتشاراً حول العالم، وأكثرها تسبّباً في الإصابة بالعديد من الأمراض الوبائية والأمراض التي لا يوجد علاج لها في بعض المناطق من العالم، ومن أشهر تلك الأمراض داء الفيل الذي لم يتوصل الطب إلى علاج ناجع للشفاء منه إلى اليوم. يعرف البعوض بالعديد من الأسماء حول العالم، وتختلف فصائله من منطقة جغرافية إلى أخرى بسبب المناخ والتضاريس، وتختلف معها درجة الخطورة التي يمكن أن تسبّبها لدغات البعوض. لذا فمن الهام الحرص والعمل على التخلّص من البعوض أولاً بأول خاصة في حالة وجود أطفال في المنزل.

البعوض

الحشرات الطائرة والزاحفة من أكثر الأشياء إزعاجاً في محيط البيئة التي يحيا فيها الإنسان سواء في المنزل أو العمل أو في الحدائق والأماكن العامّة، وتعمل على نقل الأمراض والجراثيم والميكروبات من مكانٍ لآخر؛ فتصيب الإنسان بالعدوى والأمراض القاتلة. البعوض إحدى أنواع الحشرات الطائرة من ذوات الجناحين، تمتص الدم من جميع الكائنات الحية بلا استثناء؛ والبعوضة الأنثى هي فقط من تقوم بمص الدم من الكائنات لكي تتغذى عليها البيوض التي تحملها بعد التزاوج أما الذَكر فيتغذى على رحيق الأزهار. وهناك ثلاثة آلاف نوعٍ من البعوض؛ وتتكاثر حول الأماكن الرطبة والبرك والمستنقعات والمياه الآسنة، ومياه الصرف الصحّيّ، وحول الخضراوات والفواكهة وفي فتحات التهوية والتكيّيف وهناك تضع بيوضها بمعدل ثلاثمئة بيضة في المرّة الواحدة؛ وتفقس بعد يومٍ أو يومين من وضعها على هيئة يرقات. لدغة البعوض تسبّب الإحمرار في الجلد والألم وأحياناً الالتهاب الجلديّ مكان اللدغة، كما أنّ البعوض النَّهِم للدماء ينقل باللدغ العديد من الأمراض مِثل مرض الملاريا، وداء الفيل، والحمى الصفراء، وحمّى الضنك، وحمّى الوادي المتصدّع.

أمراض ينقلها البعوض

ينقل البعوض من خلال لدغه للإنسان العديد من الأمراض، ومن أشهر الأمراض التي ينقلها في المناطق الحارة والرطبة مرض الملاريا الذي قضى على ملايين البشر حول العالم، ورغم التقدّم الطبي إلّا أنّ وجود بؤرة ملاريا في إحدى المدن قد تودي بحياة العديد من الأشخاص. حمى الدنجي وأعراضها شبيهة بأعراض الملاريا، وهي حمى فيروسية تنقلها أنواع معينة من البعوض، وهناك بعض الدول العربية التي وجدت فيها تلك الحالات من العدوى كمصر والسعودية والسودان. أمراض الحمى الصفراء و فيروس النيل وداء الفيل الذي ذكرناه سابقاً، بالإضافة إلى مشاكل تهيج الجلد والتحسس عند العديد من الأشخاص.

كيفية مكافحة البعوض المنزلي

إنّ وسيلة المكافحة الناجحة تبدأ من المنع، حيث يجب أن يتم منع البعوض من دخول المنزل، وذلك عن طريق تركيب ستائر من السلك المعدني لمنع دخول الحشرات نهائياً، وهي تتيح دخول الهواء وضوء الشمس بشكل طبيعي، كما أنها سهلة التنظيف. كذلك توجد العديد من الوسائل التي يمكن من خلالها قتل البعوض الموجود داخل المنزل، مثل الصاعق الكهربائي، والأقراص، والسوائل التي تعمل بالكهرباء على طرد الحشرات، إلّا أنّ الطريقة الأنجح من كل ذلك هي استخدام مصيدة الحشرات البدائية الصنع التي أثبتت فاعلية كبيرة في التخلص من الحشرات ويتم صنعها كالتالي: نحضر زجاجة ماء بلاستيكية ويتم قطع ثلثها الأعلى، ثم يوضع بها كمية من الماء الدافي المضاف إليه ملعقتي سكر، وعندما يبرد الماء يتم إضافة قطعة صغيرة من الخميرة البيرة أو نصف ملعقة من الخميرة الجافة. يوضع الجزء العلوي الذي تم قطعه من الزجاجة مقلوباً عليها، وتغطى الزجاجة بورق أو كيس بلاستيك معتم، ثمّ تترك لتعمل على اصطياد البعوض من خلال انجذابه إلى ثاني أكسيد الكربون المنبعث منها، وبعد دخوله إلى الزجاجة يفشل في الخروج مرة أخرى.

طرق مكافحة البعوض

استخدام المبيدات الحشرية للقضاء على البعوض في مساحاتٍ كبيرةٍ أو صغيرةٍ، والقيام بردم وتجفيف مياه البرك والمستنقعات وأماكن تجمّع البعوض. في المنزل يمكن مكافحة البعوض بعدة طرقٍ منها: منع البعوض من الدخول للمنزل بوضع حمايات من الشَّبك أو المُنخل على الأبواب الخارجيّة والنوافذ. الحرص على إحكام إغلاق أكياس القمامة وإلقائها في الحاوية، وتجنّب سكب الماء في الأرضيّات حول المنزل حتّى لا يتجمّع عليه البعوض. صُنع مبيد حشريّ من الزيوت الطبيعيّة بدلاً من المبيد الكيميائيّ الذي يضرّ البيئة والمكوّن من اللّيمون وزيت الكافور، عشر قطرات ليمون، وفنجان قهوة من زيت كافور، ويوضع المزيج في مَرشّ ويُستخدم لرَّش المنزل للقضاء على البعوض. عمل مبيد حشريّ للبعوض من محلول القرفة، فكلّ أربعة أكواب من الماء تحتاج إلى نصف ملعقة من القرفة، ويوضع المحلول في علبة رشّ، وتُستخدم عند وجود البعوض في المنزل. استخدام النعناع لمكافحة البعوض وخاصّةً النعناع البري؛ وذلك بوضعه في مكان تواجد البعوض في المنزل، ويُستخدم النعناع البريّ الطازج أو الجافّ لهذا الغرض. عمل مصيدة للبعوض؛ أحضر علبة بلاستيكية كبيرة الحجم( قارورة ماء أو علبة مشروبات غازية)، اقطع القارورة من أسفل العنق لتحصل على القُمُع، أضف الماء والسكر إلى الجزء الثاني من العلبة حتى منتصفها تقريباً ثم أضف ملعقة خميرة، ضع القُمُع الذي قُمت بقطعه داخل الجزء الثاني بالمقلوب ثم ثبت الجزئين بشريطٍ لاصقٍ؛ ستلاحظ أن البعوض سيبدأ بالتهافت على المحلول وبالتالي يمكن القضاء عليه.

محاربة البعوض

تعتبر حشرة البعوض من الحشرات الخطيرة التي تعمل على نقل العديد من الأمراض من شخص إلى شخص آخر بعد لسعه مثل: مرض الملاريا، والحمّى، الصفراء؛ لذلك لا بدّ وأن يتمّ التخلّص من البعوض بطرق فعّالة وسهلة وسريعة، ومن هذه الطرق: يتمّ قص رأس زجاجة المياه المعدنيّة، بعد ذلك يتم خلط مئتي مل من الماء مع خمسين جراماً من السكّر، ووضع هذا الخليط في الزجاجة، ويتمّ إعادة وضع رأس زجاجة الماء الّذي قمنا بقصّه، ونضعه بشكل معاكس لما كان عليه، وبعدها نغطّي زجاجة المياه المعدنية بقطعة من القماش أو الورق، ونضعها في المكان الّذي يوجد فيه البعوض. استخدام مبيدات الحشرات التي تتوافر بعدّة أشكال مثل: المبيدات التي يتمّ رشّها في المكان الذي يتواجد به البعوض، أو عن طريق رش البودرة المخصّصة للتخلّص من الحشرات. يتمّ وضع كيس شفّاف مملوء بالماء، وربطه على النوافذ والأبواب الخارجية. يتم زراعة أنواع معيّنة من النباتات التي تعمل على طرد البعوض مثل: الريحان، ونبات النيم، ويتمّ وضعها على النوافذ كي تمنع دخول البعوض.

أمراض ينقلها الناموس

لا يُكافح الإنسان انتشار البعوض بسبب لسعته المؤلمة أو خسارة الدَّم التي يُسبِّبها فحسب، وإنَّما من أكبر مُشكلاته أنه ناقلٌ جيّدٌ للأمراض التي قد تُصيب الأطفال والكبار على حدِّ سواء، والتي يُمكن أن تتسبَّب في حالات الوفاة أحياناً، والسَّببُ في ذلك أنَّ البعوضة (عندما تُريد امتصاص دم الإنسان) تُحدث جرحاً في الجلد وتُفرز عليه لعابها عبر قنواتٍ تمتدُّ من شفتها السُّفلى عبر ستَّة أجزاءٍ تُشبه الإبر تُسمَّى اللَّقيمات، وهذا اللّعاب يُخدِّر الإنسان ويمنعُ دمه من التخثّر، وهو يختلطُ بدم الإنسان مع ما يحملهُ من جراثيم وطُفيليَّات فتنتشرُ في أنحاء الجسم. وفي الحقيقة، العديدُ من أنواع البعوض لا تحملُ جراثيم خطرةً، ويقتصرُ ضررها على لسعتها المُزعجة، إلا أنَّ أنواعاً خاصَّة منه تحمل جراثيم لأمراضٍ مُعيَّنة تجعلها شديدةُ الخطورة، وهي تكثرُ على وجهٍ خاصٍّ في المناطق الرَّطبة والحارَّة المُحيطة بخطِّ الاستواء، ومن هذه الأمراض التي ينقلها البعوض ما يأتي:[٢] الملاريا: وهي من الأمراض التي قُضِي على الكثير من البشر على امتداد العالم بسببها، ويعتبر الناموس الناقل الأول لهذا المرض، إلّا أن الوقت الحالي يشهدُ انحساراً ملحوظاً لهذا المرض نتيجة التّوعية، وذلك مع أنَّه انتشر في فترةٍ ما في الدّول الأفريقيّة وأدى إلى أضرارٍ كبيرة في الثّروة الحيوانيّة أيضاً. وقد اهتمَّ العُلماء مُنذ ستينيّات القرن العشرين بمُكافحة الملاريا، والقضاء على تجمُّعاتِ البعوض قدر الإمكان. الحُمّى الصّفراء: والمعروفُ أنها تنتقل بسبب نوعٍ مُعيَّنٍ من النّاموس كبير الحجم، والذي يلدغ الجسم ويترك علامة واضحة على الجلد، ومن الممكن علاجُها، ولكن أغلب النّاس لا ينتبهون للعدوى إلّا بعد تفاقم الإصابة وسوء حالة المريض، ممَّا يجعلُها على درجةٍ من الخُطورة.

الوسوم:, , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *